"الحوار الوطني" في الأعيان تلتقي المشاركين باللقاء الـ 15 لشباب العواصم العربية

تم نشره الثلاثاء 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 01:01 مساءً
"الحوار الوطني" في الأعيان تلتقي المشاركين باللقاء الـ 15 لشباب العواصم العربية
مجلس الاعيان

المدينة نيوز:- التقت لجنة مبادرة "الحوار الوطني الشبابي" لمجلس الأعيان، اليوم الثلاثاء، مجموعة من المشاركين بفعاليات اللقاء الـ15 لشباب العواصم العربية، الذي تحتضنه العاصمة عمّان لهذا العام تحت عنوان "دور الشباب العربي في الأمن الوطني والسلم العالمي".
وقالت رئيسة لجنة المبادرة العين رابحة الدباس، إن اللجنة التي شكلّها رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، تُعنى بقضايا الشباب المختلفة وتهدف إلى تعزيز مشاركتهم في الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية.
وأكدت أن "الأمم تنهض بهمم شبابها، فهم صناع السلام ويشكلون صمام الأمان للسلام، إذ إنَّهم يملكون الحاضر بكل مقوماته والمستقبل بكل تطلعاته وهم المحرك الرئيس للسلام ومبادراته المتنوعة".
وأوضحت الدباس أن "الشباب الذين يشكلون أكثر من نصف تعداد سكان العالم، خير من يقود السلام، وخصوصًا أنهم يتسلحون بالعلم والمعرفة التكنولوجية والقدرة الهائلة على التغيير والابتكار والابداع".
وأشارت إلى جهود جلالة الملك عبدالله الثاني في تقديم الدعم للشباب الأردني والعربي وحتى العالمي في مختلف المجالات، حتى باتت شريحة الشباب تحتل أولوية بارزة في فكر جلالته ونظرته المستقبلية، وقناعته بأهمية دور الشباب في صناعة المستقبل.
بدوره ألقى مدير شباب محافظة العاصمة الدكتور حسين الجبور كلمة تعريفية حول أعمال اللقاء الذي تنظمه وزارة الشباب بالتعاون مع جامعة الدول العربية حتى 13 من الشهر الجاري، بمشاركة نحو 85 شابة وشابًا يمثلون 15 دولة عربية.
وبين أن عنوان اللقاء الذي يدور حول دور الشباب العربي في الأمن الوطني والسلم العالمي، جاء لإيجاد رؤية شبابية عربية مشتركة لمواجهة آفة الإرهاب والعنف والتطرف بأشكاله كافة، وتعزيز دورهم في بناء السلام.
وأشار الجبور إلى الانجاز الذي حققهُ سمو ولي العهد، الأمير الحسين بن عبدالله الثاني راعي اللقاء، في تبني مجلس الأمن لأول قرار أممي حول الشباب رقم 2250 بعنوان "دور الشباب في السلم والأمن العالمي"، الذي جاء بعد ترؤس سموه جلسة لمجلس الأمن في الأمم المتحدة في عام 2015، عن دور الشباب في مناطق النزاع في صناعة سلام مستدام.
وتحدث أعضاء لجنة المبادرة: الأعيان غازي الطيب، الدكتور وجيه عويس، ويوسف الجازي، ومحمود أبو جمعه، وفداء حمود، والمهندس صخر دودين، حول دور الشباب في بناء السلام الذي يُشكل المحور الرئيس للمستقبل.
--(بترا)