وزير الشباب والثقافة يثمن دور الإعلام في مواكبة دورة العاب غرب آسيا البارالمبية

تم نشره الأربعاء 11 أيلول / سبتمبر 2019 04:38 مساءً
وزير الشباب والثقافة يثمن دور الإعلام في مواكبة دورة العاب غرب آسيا البارالمبية
- د. أبو رمان يتوسط كبار الحضور في الاجتماع الإعلامي الموسع

المدينة نيوز :- التأكيد على أهمية دور الإعلام والإعلام الرياضي في مواكبة فعاليات النسخة الثانية لدورة العاب غرب آسيا البارالمبية كان محور الحوار المفتوح والموسع الذي جمع د. محمد أبو رمان وزير الشباب ووزير الثقافة رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة مع أسرة اللجنة الإعلامية الموسعة المنبثقة عن اتحاد الاعلام الرياضي والذي شهدته قاعة يا هلا بمدينة الحسين للشباب بحضور د. حسين أبو الرز رئيس اللجنة البارالمبية الأردنية د. عاطف رويضان مدير عام مدينة الحسين للشباب، الآنسة مها البرغوثي أمين عام اللجنة البارالمبية مديرة الدورة، ود. مصباح جعفر أمين عام الاتحاد البارالمبي لمنطقة غرب آسيا.

الزميل أمجد المجالي رئيس الاتحاد الأردني للإعلام الرياضي رئيس اللجنة الإعلامية أفتتح الاجتماع بكلمة أكد خلالها اعتزاز أسرة الاتحاد الأردني للإعلام الرياضي بالدور الكبير الذي تقوم به كافة المؤسسات الإعلامية لمواكبة الدورة، مشيرا إلى حرص وزير الشباب والثقافة على مواكبة أنشطة اللجنة الإعلامية وعلى الشراكة الاستراتيجية التي تجمع أسرة الإعلام الرياضي باللجنة البارالمبية، ومشيدا بجهود كافة الزملاء أعضاء اللجنة التي تحرص على مواكبة الإستعدادات لاستضافة مثالية لحدث رياضي كبير.

وأكد د. محمد أبو رمان وزير الشباب ووزير الثقافية على أهمية الاهتمام بالجانب الإعلامي لتحقيق تغطية إعلامية استثنائية ومميزة لشريحة من حقها ان يسلط الضوء عليها وعلى إنجازاتها

 في كل الجوانب ومجالات، مؤكداً ثقته بقدرة ابطال وبطلات الأردن على تحقيق النجاح المنشود ومرحبا بالأشقاء العرب في عمان.

وأثنى د. أبو رمان على مسودة خطة العمل المقترحة من اللجنة الإعلامية متمنياً أن يتم أن تطبق عملياً وأن يتم التنسيق بين الجميع لتأخذ هذه البطولة الصدى الذي تستحقه في المجتمع.

وكان د. عاطف رويضان مدير عام مدينة الحسين للشباب أكد في مستهل الاجتماع على جاهزية مرافق ومنشآت مدينة الحسين للشباب للمساهمة في إنجاح الدورة، مقدما شكره وتقديره لأسرة اتحاد الاعلام الرياضي على الجهود المبذولة خلال الفترة الماضية لتسليط الضوء على فعاليات الدورة.

بدوره أشاد د. حسين أبو الرز رئيس اللجنة البارالمبية بالاهتمام الإعلامي الذي تحظى به أنشطة اللجنة البارالمبية والرياضيين من ذوي الإعاقة، الأمر الذي يعتبر مثار إعجاب لدى اللجنة البارالمبية كما يقوم بتقديم الصورة الإيجابية عن الأردن والرياضة الأردنية أمام الدول الممثلة لاتحاد غرب آسيا.

وقدم أبو الرز الشكر لكافة المؤسسات الإعلامية على جهودها في إبراز فعاليات دورة غرب آسيا، وشكر وزارة الشباب على دورها الرائد والداعم لقطاع الشباب والرياضة في كافة المجالات ومساهمتها في تأدية رسالة بناء الأردن وأبنائه وعكس صورة مشرفة عن إنجازاته.

من جانبها ثمنت الآنسة مها البرغوثي أمين عام اللجنة البارالمبية على الجهود التي تبذلها كافة وسائل الإعلام لإيصال صورة الأردن الحضارية، ومؤكدة على جاهزية اللجنة البارالمبية وكوادرها لاستضافة الحدث الرياضي الكبير.

وحضر الاجتماع د. مصباح جعفر امين عام اتحاد غرب آسيا البارالمبي الذي نقل تحيات رئيس الاتحاد البارالمبي لغرب آسيا عبد الرزاق بني رشيد وأعضاء المكتب التنفيذي، وقال: "منذ الإعلان عن استضافة عمان لفعاليات دورة العاب غرب آسيا الثانية وكلنا ثقة بقدرة النشامى على التصدي لهذا الحدث الأكبر الذي يعتبر ثاني حدث رياضي كبير على مستوى قارة آسيا، مشددا على ثقته بقدرة كوادر اللجنة البارالمبية على استضافة الدورة، وأشار أنه ومن خلال اجتماعاته وزياراته الميدانية لمرافق ومنشآت الدورة اصبح على ثقة أكبر بقدرة الأردن على تنظيم حدث أكثر من رائع، وأن مدينة الحسين للشباب مفخرة لكل الرياضيين في الوطن العربي وقادرة على استضافة بطولات على أعلى المستويات.

وتم خلال الاجتماع عرض ومناقشة وإقرار مسودة خطة اللجنة الإعلامية قبل وخلال وما بعد الدورة، وذلك من خلال الإطلاع من الزملاء على كيفية التغطية الإعلامية التلفزيونية والإذاعية والصحافة المكتوبة والمواقع الإلكترونية ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي.

يشار إلى أن دورة العاب غرب آسيا البارالمبية ستنطلق اعتبارا من الإثنين القادم تزامنا مع الاحتفالات بالذكرى العشرين لعيد الجلوس الملكي وبرعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية عضو اللجنة الأولمبية الدولية ومشاركة قرابة 500 رياضي ورياضية من كافة دول غرب أسيا الـ12 وهي السعودية، الكويت، الإمارات، البحرين، قطر، سلطنة عمان، العراق، اليمن، فلسطين، سوريا، لبنان، إضافة إلى الأردن يتنافسون على قرابة 300 ميدالية ملونة لستة العاب هي القوى (حركية، بصرية وشلل دماغي)، كرة السلة للكراسي المتحركة، رفع الأثقال، كرة الهدف للمكفوفين، كرة الطاولة وبوشيا.